واشنطن تدرس إغلاق سفارتها في بغداد

قاسيون ـ رصد 

أفاد موقع أكسيوس الأمريكي، الأربعاء، أن الولايات المتحدة تدرس إغلاق سفارتها في بغداد إثر الهجمات الصاروخية على المنطقة الخضراء.

ونقل الموقع عن مصدرين قال إنهما على اطلاع بالأمر قولهما إن "الولايات المتحدة تدرس إغلاق سفارتها في بغداد على نحو سريع إثر سلسلة الهجمات الصاروخية على المنطقة الخضراء في العراق من قبل الميليشيات المدعومة من إيران".

وبحسب المصدر، فإن هذه الخطوة، من بين عدة خيارات قيد الدراسة، يمكن أن تكون مقدمة للانتقام من إيران، التي وصفها الرئيس ترامب ووزير الخارجية مايك بومبيو بأنها "دولة راعية للإرهاب".

وكان آخر هجوم وقع الأحد، عندما أسقطت منظومة دفاعية متمركزة في السفارة ثلاثة صواريخ أطلقت على المنطقة الخضراء، بحسب الموقع نفسه.