قتيل وعدد من الجرحى إثر اشتباكات مسلحة في مخيمات أطمه

قاسيون_خاص

أدى خلاف بين عوائل مهجرة في مخيمات الشمال السوري، ظهر اليوم الخميس، لاندلاع اشتباكات مسلحة فيما بنهم، ما اسفر عن مقتل مدني واصابت آخرين، وحدوث حالة من الهلع والخوف بين سكان المخيمات.

وأفاد مراسل وكالة قاسيون في ريف إدلب، إن عدداً من الأطفال في مخيم المجد ضمن تجمع مخيمات أطمه على الحدود التركية بريف إدلب الشمالي، تشاجروا فيما بينهم ليتحول الشجار إلى اشتباكات مسلحة بين عائلتين من المهجرين.

وأشار مراسلنا، إلى أن الاشتباكات أدت إلى مقتل مدني وإصابة آخرين في حصيلة غير نهائية، فيما لا تزال الاشتباكات مستمرة حتى اللحظة.

وأضاف المراسل أن حالة من الخوف والهلع انتشرت بين سكان المخيم والمخيمات المجاورة، ترافقت مع نزوح العديد من العوائل من خيامهم القريبة.

من جهة أخرى ناشد أهالي المنطقة الجهات المختصة للتدخل الفوري لفض النزاع وسحب السلاح المستخدم في الاشتباك من حامليه ومحاسبة المتسببين.