loader

فرنسا تعلن رسميا حل أبرز منظمة إسلامية على أراضيها

قاسيون ـ وكالات 

قال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانان ، إن مجلس الوزراء حل رسميا "التجمع المناهض للإسلاموفوبيا" في فرنسا، في أعقاب جريمة قتل المدرس الفرنسي صامويل باتي.

وكتب في تغريدة: "بناء على تعليمات الرئيس إيمانويل ماكرون، تم حل التجمع المناهض للإسلاموفوبيا في فرنسا خلال اجتماع مجلس الوزراء اليوم. منذ سنوات، يقوم هذا التجمع بالدعاية الإسلاموية بشكل دائم".

وكان دارمانان أعلن في نوفمبر المنصرم أنه أخطر مصالح الأمن المعنية بتنفيذ حل جمعية مكافحة العداء للمسلمين المعروفة بـ: "التجمع ضد الإسلاموفوبيا في فرنسا".

وسبق للوزير أن اتهم هذه الجمعية غداة قتل المعلم باتي ذبحا في باريس بأنها "وكر إسلاموي يعمل ضد الجمهورية".