تحرير الشام تعلن عن نيتها افتتاح معبر تجاري مع مناطق سيطرة النظام

قاسيون_خاص

قالت مصادر مقربة من هيئة تحرير الشام، أن الهيئة تعتزم اليوم السبت 28 تشرين الثاني/ نوفمبر افتتاح معبر تجاري مع المناطق التي تسيطر عليها قوات النظام.

وقال مراسل وكالة قاسيون في ريف ادلب، نقلاُ عن مصدر خاص، أن المعبر الذي سيتم فتحه سيكون ذو طابع تجاري فقط،

وليس لعبور المدنيين بين المنطقتين.

واضاف مراسلنا: بأن المعبر سيكون من جهة مدينة سراقب الواقعة على بعد 17 كيلو متر إلى جهة الشرق من إدلب، والتي سيطرت عليها قوات النظام منذ نحو عام، بعد قيام قوات النظام بعملية عسكرية واسعة أدت في حينها إلى تهجير جميع سكان المدينة.

وأشار المراسل إلى أن المواد التي سيتم دخولها عن طريق المعبر، هي مواد ضرورية ويأتي في مقدمتها الدواء، إضافة إلى بعض المواد الأخرى التي تحتاجها مناطق الشمال، كما سيتم تصدير عدة مواد من المناطق الواقعة تحت سيطرة هيئة تحرير الشام والتي لا يضر تصديرها بهذه المناطق، بل سيكون له انعكاسا إيجابيا على الوضع الإقتصادي ومنها مادة الزيت المتوفرة في الشمال والذي يساهم تصديرها بتحقق دخل مقبول للمزارعين. وذلك حسب قول المصدر.

من جهته أكد مصدر عسكري أن الاتفاق على فتح المعبر لايشمل الاتفاق على أي من الأمور الأخرى، كما أنه أكد على المعبر مخصص لغرض تجاري صرف.