مصادر أمنية تركية: نظام الأسد يخطط لتنفيذ هجوم كيميائي في إدلب

 قاسيون – رصد  قالت مصادر أمنية تركية إن نظام الأسد والميليشيات المساندة له يخططون لتنفيذ هجوم كيميائي ضد المدنيين في محافظة إدلب شمال غربي سوريا. ونقلت صحيفة "تركيا" عن مصادر أمنية وصفتها بـ"الموثوقة" قولها إن النظام السوري نقل غازات كيميائية سامة إلى أماكن قريبة من ريف إدلب تحضيراً لشن هجوم جديد.وشددت المصادر على أن نظام الأسد يروج منذ فترة لهذا الهجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام المقربة منه، مشيرة إلى أنه يدعي بأن الفصائل الثورية تحضر لاستخدام السلاح الكيميائي بدعم من تركيا. يشارالى أن وزارة الدفاع الروسية زعمت مرتين خلال الشهر الماضي أن "هيئة تحرير الشام" بالتعاون مع "الخوذ البيضاء" ووسائل إعلام أجنبية تحضر لتنفيذ هجوم باستخدام مواد سامة في منطقة "جبل الزاوية" جنوب إدلب، وذلك في استمرار للأكاذيب التي تسوقها موسكو منذ سنوات.