loader

المخابرات الإيطالية تُنفِّذ عملية أمنية داخل سوريا وتعتقل شخصية مرتبطة بتنظيم الدولة

قاسيون – رصد – وكالات قالت  الاستخبارات الإيطالية يوم أمس الثلاثاء إنها  نفذت  عملية أمنية داخل الأراضي السورية واعتقال شخصية مرتبطة بتنظيم الدولة.وذكرت في بيان أنها تمكنت من إلقاء القبض على المواطنة "أليس برينيولي" وأبنائها الأربعة وأعادتهم إلى البلاد بعد تقفي أثرهم. وأشار البيان إلى أن "برينيولي" سافرت إلى سوريا برفقة زوجها "محمد قريشي" وهو إيطالي من أصول مغربية و3 من أطفالهما عام 2015 للانضمام إلى "تنظيم الدولة".ووجَّه المحققون إلى المواطنة المذكورة حسب مواقع سورية معارضة  تهمة الترويج للجهاد وتوعية أطفالها عليه، وسيتم -بحسب البيان- وضعها في السجن في حين سيتم إيداع أبنائها في إحدى دور الرعاية. واعتبر رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في "ميلانو" المدعي العامّ "ألبرتو نوبيلي" أن هذه العملية تعكس القدرة الكبيرة للقوات الأمنية الإيطالية وقوة التعاون الدولي.وأضاف في تصريحات صحافية: "نعتقد أنه بإمكاننا محاربة «الإرهاب» واستعادة المقاتلين، وربما نجعلهم يغيرون مواقفهم كما حدث بالفعل في كثير من الحالات". جدير بالذكر أن السلطات الإيطالية لم تحدد الموقع الذي نفذت به العملية إلا أنه من المرجح أن يكون في مناطق شمال شرقي سوريا، حيث تحتجز ميليشيات الحماية الآلاف من مقاتلي "تنظيم الدولة" وعوائلهم، معظمهم من الجنسيات غير السورية وترفض دولهم استعادتهم.وكالات