loader

ماذا ستستهدف عقوبات "قيصر" على نظام "الأسد" خلال الأشهر والأسابيع المقبلة؟

قاسيون- رصد أكد نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي والمبعوث الخاص إلى سوريا "جويل رايبورن" أن العقوبات التي ستفرضها الولايات المتحدة الأمريكية على نظام الأسد خلال الأشهر والأسابيع المقبلة كفيلة بحرمان آلته الحربية من الموارد.وأشار إلى وجود قدر مستمر من الضغط على نظام الأسد بموجب قانون "قيصر"، حيث تتدرج واشنطن بعناية في إصدار العقوبات على مدار الأسابيع والأشهر المقبلة. وشدد على أن العقوبات تهدف لقطع مصادر ثروة "بشار الأسد" ورفاهيته، وحرمان آلة النظام من الموارد التي تحصد أرواح السوريين.وأردف أن العقوبات التي تفرضها الولايات المتحدة تكون موجهة إلى وحدة عسكرية معينة أو منظمة حكومية أو فرد أو شركة تدعم الأسد. وأكد أن واشنطن تتلقى معلومات من الشعب السوري حول النشاط المالي والتجاري غير المشروع في سوريا لإضافة هذه المعلومات إلى ملفاتها، وتشجع على إرسال المزيد.وكان "رايبورن"حسب ما نقل موقع نداء سوريا المعارض  قد ذكر قبل أيام أن واشنطن تبذل قصارى جهدها لضمان ألا تصعّب العقوبات الأمريكية الأمور على الشعب السوري، حيث تقوم بالعمل الوثيق مع المنظمات غير الحكومية لتوضيح الإعفاءات الخاصة بالمساعدات الإنسانية من العقوبات. يُذكر أن الولايات المتحدة الأمريكية أطلقت في 14 أيلول/ سبتمبر الجاري سلسلة "حقائق قيصر"، كفيديوهات مصورة من تقديم نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكي والمبعوث الخاص إلى سوريا "جويل رايبورن" للتعريف بالقانون المطبّق ضد نظام الأسد وحلفائه.