الكشف عن هوية الجهادي المستهدف بصواريخ "نينجا" الأمريكية وسط إدلب (صورة)

قاسيون - متابعات

كشفت مصادر محلية، عن هوية القيادي في تنظيم "حراس الدين"، الذي استهدفته طائرة أمريكية مسير "مذخرة" بصواريخ نينجا -تابعة للتحالف الدولي- أمس الإثنين، وسط إدلب.

وقالت مصادر مطلعة إن القيادي المستهدف هو "سياف التونسي"، وقتل فور قصف السيارة السيارة التي كان يستقلها نوع "سنتافيه" بثلاثة صواريخ.

وكانت طائرة مذخرة استهدفت سيارة القيادي في "تنظيم "حراس الدين"، على مقربة من جامع الروضة في حي القصور وسط مدينة إدلب.

وقال الدفاع المدني إن أفراد الفريق توجهوا إلى الموقع، وجمعوا أشلاء الجثة ونقلوها إلى المشفى، وتمكنوا من إخماد النيران وتأمين المكان لضمان سلامة المدنيين.

وكان الجهادي المستهدف أحد قادة "جبهة النصرة" -قبل تحولها إلى تحرير الشام"، فصلته بعد اعتباره مسؤولاً عن مجزرة استهدفت مواطنين دروزا" في قرية قلب لوزة في المحافظة. وانضمّ لاحقاً إلى تنظيم حراس الدين المرتبط بتنظيم القاعدة.

ا