loader

التقارير الطبية تكشف حقيقة اغتصاب فتاتين سوريتين من قبل الجندرما التركية

قاسيون - متابعات

صدرت التقارير الطبية، لفتاة من اثنتين، ادعيتا أنهما تعرضتا للاغتصاب على يد الجندرما التركية، خلال محاولتهما العبور إلى تركيا بطريقة غير شرعية في منطقة تل أبيض.

وأكدت التقارير، الصادرة عن  مستشفى "تل أبيض" بريف الرقة الشمالي، أن طبيبين قاما بالكشف على الفتاة بشكل منفصل، ثم أحيلت إلى قابلات قانونيات، فلم يثبت وجود أي اعتداء جنسي عليها، حسب ما نقلت شبكة "نداء سوريا" عن مصدر في القضاء العسكري.

وذكر المصدر  أن القضية أحيلت إلى القضاء برفقة التقارير الطبية، لإصدار الحكم النهائي حول الأمر، وعزا المصدر ادعاء الفتاة بحصول عملية اغتصاب إلى أسباب شخصية متعلقة بالطرف المدعي. 

ولفت المصدر إلى أن المحكمة ستنشر التقارير الطبية بعد البتّ بالقضية، كون نشر التقارير من صلاحيات القضاء فقط. 

وكانت صحيفة "جسر" المعارضة، قالت في تقرير لها، إن فتاتين سوريتين، احداهما قاصر، من مدينة حماة، تعرضتا للاغتصاب على يد عناصر من الجندرما التركية، عند محاولتهما اجتياز الحدود السورية التركية، تهريباً.