تفريق مظاهرة نسائية بالقوة في ريف إدلب (فيديو)

قاسيون - متابعات

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي تسجيلات مصوّرة تُظهر، استخدام القوة، من قبل عناصر من "هيئة تحرير الشام" في تفريق مظاهرة نسائية في بلدة أطمة بريف إدلب الشمالي.

وأفادت شبكات محلية، بأنه لليوم الثاني على التوالي تظاهرت مجموعة من النساء في بلدة أطمة احتجاجاً على اعتقال عناصر أمنيين في "هيئة تحرير الشام" طفلاً يبلغ من العمر 15 عاماً بتهمة الانتماء لـ"حزب التحرير"، وللمطالبة بإطلاق سراحه.

وتظهر التسجيلات المصورة قيام عناصر الهيئة بتفريق المظاهرة النسوية بالقوة، فيما أظهرت بعض التسجيلات صوت إطلاق رصاص خلال تفريق المظاهرة.

وفي الآوانة الأخيرة عمد هيئة تحرير الشام، إلى تنفيذ سلسلة اعتقالات في مناطق سيطرتها بتهم متفرقة.