loader

روسيا تعلن استعداها للحوار مع أمريكا بشأن سوريا

 قاسيون - وكالات 

أعلنت الخارجية الروسية، اليوم الثلاثاء، استعدادها إجراء حوار مع الولايات المتحدة الأميركية، بشأن سوريا وبشأن منع الحوادث العسكرية الخطيرة بالاعتماد على التجربة السورية. وعبر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، في مؤتمر صحافي عقده اليوم، حول العلاقات الخارجية الروسية الأميركية، عن اهتمام موسكو بالعمل مع الولايات المتحدة لتحسين الاتفاقات بشأن منع الحوادث العسكرية الخطيرة على أساس الخبرة المكتسبة في سوريا بهذا المجال. وقال ريابكوف في مؤتمره الصحافي: «نحن في حوار مكثف للغاية ومهني مع أميركا من خلال القنوات العسكرية، ونعمل على حل النزاعات، وهذه تجربة جيدة». وحول الحوار مع أميركا من أجل سوريا قال ريابكوف: «سنوسع الحوار مع واشنطن وإذا استجابت لذلك وأرادت ذلك، فنحن من جانبنا مستعدون». وأضاف ريابكوف: «نأمل أن نتمكن من استخدام الحوار في حالات أخرى. ونؤكد من جديد اهتمامنا بتحسين الاتفاقية الثنائية مع واشنطن لمنع الحوادث العسكرية الخطيرة، وتفعيل هذه الأنشطة والاتفاقيات لتجنب الحوادث العسكرية الخطيرة على أساس التجربة السورية.

وعبر نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، في مؤتمر صحافي عقده اليوم، حول العلاقات الخارجية الروسية الأميركية، عن اهتمام موسكو بالعمل مع الولايات المتحدة لتحسين الاتفاقات بشأن منع الحوادث العسكرية الخطيرة على أساس الخبرة المكتسبة في سوريا بهذا المجال. وقال ريابكوف في مؤتمره الصحافي: «نحن في حوار مكثف للغاية ومهني مع أميركا من خلال القنوات العسكرية، ونعمل على حل النزاعات، وهذه تجربة جيدة». وحول الحوار مع أميركا من أجل سوريا قال ريابكوف: «سنوسع الحوار مع واشنطن وإذا استجابت لذلك وأرادت ذلك، فنحن من جانبنا مستعدون». وأضاف ريابكوف: «نأمل أن نتمكن من استخدام الحوار في حالات أخرى. ونؤكد من جديد اهتمامنا بتحسين الاتفاقية الثنائية مع واشنطن لمنع الحوادث العسكرية الخطيرة، وتفعيل هذه الأنشطة والاتفاقيات لتجنب الحوادث العسكرية الخطيرة على أساس التجربة السورية.

وقال ريابكوف في مؤتمره الصحافي: «نحن في حوار مكثف للغاية ومهني مع أميركا من خلال القنوات العسكرية، ونعمل على حل النزاعات، وهذه تجربة جيدة».

وحول الحوار مع أميركا من أجل سوريا قال ريابكوف: «سنوسع الحوار مع واشنطن وإذا استجابت لذلك وأرادت ذلك، فنحن من جانبنا مستعدون». وأضاف ريابكوف: «نأمل أن نتمكن من استخدام الحوار في حالات أخرى

وأضاف ريابكوف: «نأمل أن نتمكن من استخدام الحوار في حالات أخرى.

ونؤكد من جديد اهتمامنا بتحسين الاتفاقية الثنائية مع واشنطن لمنع الحوادث العسكرية الخطيرة، وتفعيل هذه الأنشطة والاتفاقيات لتجنب الحوادث العسكرية الخطيرة على أساس التجربة السورية.