الليرة السورية تواصل انهيارها وتقترب من حاجز الـ 3000 مقابل الدولار

 قاسيون - خاص 

واصلت الليرة السورية، انهيارها التاريخي، مع إغلاق تداولات اليوم الأحد، أمام الدولار الأمريكي وباقي العملات الأجنبية، لتقترب من حاجز الـ 3000 ليرة مقابل الدولار الواحد.

وبحسب مصادر محلية فإن الليرة وصلت لـ 3000 في الشمال السوري، غير أنه لم يسجل شراء ومبيع بهذا الرقم، بينما بحسب منصة الليرة اليوم، فقد سجلت الليرة سعر صرف 2800 مبيع، 2700 شراء في إدلب، و2700 شراء، و2775 مبيع في دمشق.

كما سجل سعر الذهب رقماً تاريخياً، ليبلغ غرام الذهب الواحد عيار 21 أكثر من 128 ألف ليرة سورية.

يذكر أن مظاهرات عمت بعض المدن السورية، احتجاجاً على ارتفاع الأسعار الكبير، وطالبت بعض المظاهرات مثل السويداء بإسقاط بشار الأسد.