loader

مع تزايد الخروقات.. الفصائل العسكرية تعزز نقاط التماس على جبهات إدلب (صور)

 قاسيون - رصد 

أرسلت الفصائل العسكرية، اليوم الجمعة 5 حزيران 2020، تعزيزات عسكرية، إلى نقاط التماس الفاصلة بين مواقعها ومناطق قوات النظام، جنوب إدلب، بعد تزايد خروقات روسيا لوقف إطلاق النار في المنطقة.

ونشرت حملة "ارمِ معهم بسهم" صوراً أظهرت تدريبات مقاتلي الفصائل، في عدة معسكرات متفرقة في جبل الزاوية، ومعسكرات التدريب والإعداد في الجبهة الوطنية للتحرير.


ويأتي ذلك تزامناً مع غارات روسية، على ريفي حماة وإدلب، بالإضافة لقصف المنطقة مدفعياً، وشن عدة عمليات تسلل نحو مواقع الفصائل.

كما أعلنت ‏سفارة روسيا بدمشق، عن تلقي النظام، الدفعة الثانية من مقاتلات ميغ 29 الروسية، مؤكدة أن النظام بدأ بتنفيذ مهمات بها.


ويرى مراقبون، أن انتصارات "حكومة الوفاق" المدعومة تركياً، على قوات حفتر المدعومة روسياً، سيكون له الأثر السلبي على اتفاق وقف إطلاق النار في إدلب.

يذكر أن وقفاً لإطلاق النار تم توقيعه بين روسيا وتركيا في موسكو مطلع آذار الفائت، قضى بوقف حملة كبيرة لروسيا والنظام على إدلب.