loader

قوات روسية تنسحب من نقطة عسكرية في ريف الحسكة تحت ضغوطات أمريكية

 قاسيون - رصد 

انسحبت قوات روسية من قرية سورية كانت تنوي إقامة نقطة عسكرية فيها، بعد ضغوطات أمريكية.

وصباح الأربعاء، وصلت قوات عسكرية روسية، عبر مروحيات وعربات مدرعة، إلى قرية "قصر ديب" التابعة لمدينة المالكية، بريف الحسكة، شمال شرقي سوريا، حيث تمركزت هناك.

إلا أن دوريات أمريكية قطعت الطريق على شاحنات كانت تحمل معدات لوجستية إلى النقطة التي نزلت فيها القوات الروسية، وأجبرتها على العودة إلى القامشلي قرب الحدود السورية التركية.

وأفادت مصادر محلية للأناضول، بأن القوات الأمريكية طالبت الروس بالانسحاب من النقطة، وأجرت دوريات مكثفة حولها، ما دفعهم إلى الانسحاب منها، والعودة إلى قاعدتهم في مطار القامشلي.

وأوضحت المصادر أن المحاولات الروسية للتمركز في المنطقة، تأتي ضمن سعيها لتأمين موطئ قدم دائم لها في المناطق الواقعة شرق مدينة القاملشي الغنية بالنفط.

وفي مرات عديدة سابقة، اعترضت دوريات أمريكية طريق القوافل الروسية التي حاولت الوصول إلى حقول النفط في المنطقة.