loader

بالصور.. ميليشيات إيرانية تحتفل باليوم العالمي للقدس في سراقب.. وقيادي في "الوطني" يعلق

 

احتفلت ميليشيات إيرانية بـ”يوم القدس” في مدينة سراقب شرق إدلب، شمال غرب سوريا، مما أثار غضباً واسعاً بين السوريين، لما يشير هذا الاحتفال  إلى نية إيران في التمدد ثقافياً في سراقب على غرار ما حدث في مناطق أخرى، ولما لسراقب من أهمية في وجدان المعارضة السورية.

ورفع المتظاهرون صوراً للقيادي في “الحرس الثوري الإيراني” “قاسم سليماني” الذي قُتل بغارة أمريكية مطلع العام الحالي.

وتداول سوريون، صوراً من الاحتفال نقلاً عن صفحات موالية، تظهر عناصر الميليشيات، يحملون لافتات تتوعد الولايات المتحدة وإسرائيل.

وعلق القيادي في الجيش الوطني "مصطفى سيجري"، على الصور عبر حسابه الشخصي بموقع تويتر، قاائلاً: "مازال التمدد الإيراني وعمليات التجنيد والتبشير للمذهب الشيعي مع التغيير الديمغرافي والتغلغل داخل بنية المجتمع السوري بهدف خلق حاضنة من الشباب للإرهاب للإيراني مستمرا وبالتعاون مع بشار، الصورة من مدينة سراقب في ريف إدلب".

وكانت سراقب قد شهدت قبل أيام قيام النظام السوري بحرق الأراضي الزراعية مما أثار ردود فعل غاضبة على مواقع التواصل الاجتماعي.