loader

نصر الله يعلّق على أنباء الصراع الروسي الإيراني في سوريا

علّق الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله، عما يتردد بشأن وجود صراع روسي إيراني في سوريا، وتضارب للمصالح، مؤكداً أن هذه الأنباء غير صحيحة، مشيراً إلى أن ما يتردد عن تخلي حلفاء سوريا عنها هو مجرد أحلام وكلام لا أساس له، حسب وصفه.

وقال "نصرالل"ه، إن إيران لا تخوض معركة نفوذ في سوريا لا مع روسيا ولا مع غيرها، مشيرا إلى أن موقفها هو منع سقوط سوريا في هيمنة الولايات المتحدة وإسرائيل، حسب تعبيره.

وأضاف نصرالله في كلمة له اليوم الأربعاء، "نستطيع القول إن الدولة السورية والجيش السوري والشعب السوري انتصروا في الحرب بالرغم من استمرار وجود بعض المعارك التي تحتاج إلى صمود".

وتابع: "كنا نعرف أن ذهابنا إلى سوريا سيكون له تبعات في لبنان، وكنا ندرك أن هناك تضحيات بشرية ومادية لكن حجم المخاطر التي تتهدد لبنان وفلسطين وسوريا أكبر بكثير لذلك ذهبنا".

ولفت إلى أن "هدف الحرب على سوريا كان واضحا وكان المطلوب السيطرة عليها لتوقع مع إسرائيل وتتخلى عن فلسطين وعن الجولان وعن نفطها وغازها".

يذكر أن ميليشيا "حزب الله" تدخلت منذ الأشهر الأولى للثورة السورية، إلى جانب النظام في قمع المتظاهرين، بحجة حماية المراقد الدينية.