loader

مع اقتراب العيد.. أسواق حلب تشهد ارتفاعاً في أسعار الألبسة بنسبة 50 بالمئة

قدّر متسوقون، في مدينة حلب، ارتفاع أسعار الألبسة الخاصة بالعيد بنسبة 50 بالمئة بشكل وسطي في الأيام الأخيرة.

وبحسب مواقع محلية، شهدت أسواق حلب، وخصوصاً المتخصصة ببيع الألبسة، حركة نشطة في الأيام المنقضية من النصف الثاني لشهر الصوم استعداداً لعيد الفطر الذي جرت العادة أن يتسوق أبناء المدينة احتياجاته في وقت مبكر من حلوله.

وفرض العيد استحقاقات مالية كبيرة أضيفت إلى غيرها من الاستحقاقات في مثل هذه الفترة من السنة عدا غلاء أسعار المواد والسلع المختلفة وما تستلزمه الإجراءات الوقائية لوباء “كورونا” وتأثيرها في تخفيض دخول شرائح واسعة من أبناء المدينة.

وفوجئ المتسوقون بارتفاع أسعار السلع المختلفة إلى مستوى يفوق قدرة أغلبيتهم على الشراء، ما دفعهم باتجاه الأسواق الشعبية التي توفر خيارات أوسع لتبضع مستلزمات العيد التي لا تتوقف عند حدود اللباس، وتتعداه إلى مواد الضيافة والحلويات والموالح واللحومات والفواكه وغيرها.