loader

بهجت سليمان: يهاجم روسيا ..لا يحق لمن وقف مع "سوريا الأسد" أن يملي عليها مواقفها أو يحدد أصدقائها

اعتبر ضابط المخابرات والسفير السابق لنظام الأسد في الأردن، اللواء بهجت سليمان، أنه لا يحق لأحد أن يملي على سوريا مواقفها السياسية، حتى أولئك الذين وقفوا مع "سورية الأسد" خلال السنوات الماضية.
وقال سليمان أحد أشهر ضباط المخابرات السابقين، في سلسلة تغريدات على "تويتر"، أمس الجمعة، "كنا وسنبقى أوفياء لكل من وقفوا مع سوريا الأسد خلال العقد الماضي، حتى لو بالكلمة، ولهم منا عميق التقدير والشكر والعرفان على ما قاموا به".
وأضاف: "ولكن من الخطأ الكبير أن يظن البعض أن من حق بعض هؤلاء أن يُملوا على سوريا مواقفها السياسية، أو أن يحددوا لها من تصادق أو ومن لا تصادق، أو أن يرسموا لها خارطة طريق تحدد لها مسارها".
وأشار سليمان إلى أنه يعني بكلامه أشخاصًا، وليس دولًا، منعًا لحصول ما أسماه "التباسًا".
ويأتي حديث سليمان رداً على تصريحات ومقالات نشرت في الاعلام الروسي وانتقدت بشدة بشار الأسد، وتحدثت عن فساد نظامه، وبعد أيام على تحذير أطلقه عضو "برلمان النظام" خالد العبود، موجهًا للرئيس الروسي فلاديمير بوتين.
وقال العبود، إنه لو أراد رئيس النظام بشار الأسد، أن يقف بوجه بوتين، "لتم شطب اسم بوتين من التاريخ الروسي إلى أبد الآبدين".