loader

ترامب يقترح حقن مرضى كورونا بأشعة الشمس وخبراء يردون

نشرت صحيفة الغارديان البريطانية تقريراً اليوم حول تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن اقتراحه استخدام المطهرات وأشعة الشمس في علاج فيروس كورونا، كما استعرضت رد خبراء عليه.

فخلال الإيجاز الصحفي لقوة مهام البيت الأبيض المعنية بفيروس كورونا أمس الخميس أبهر دونالد ترمب المشاهدين وخبراء الطب باقتراحه حقن مرضى كورونا بالمطهرات للقضاء على الفيروس، وتعريضهم لأشعة الشمس فوق البنفسجية.

وسارع عدد من الأطباء بتحذير الجماهير من حقن المطهرات أو استخدام الأشعة فوق البنفسجية كعلاج للكورونا.

وقال روبرت رايخ أستاذ السياسة العامة بجامعة كاليفورنيا في تغريدة "إن تصريحات ترمب تُعرِّض صحة الجمهور للخطر الكبير. قاطعوا الدعاية. استمعوا إلى الخبراء. ورجاءً لا تشربون المطهر".

وقال والتر شاوب، المدير السابق لمكتب أخلاقيات الحكومة الأمريكي "من غير المفهوم بالنسبة إ لي أن معتوها مثل هذا يشغل أعلى منصب في الأرض، وأن هناك أشخاصًا أغبياء بما يكفي للاعتقاد أن هذا أمر جيد. لا أستطيع أن أصدق أنه في عام 2020 يجب أن أحذر من يستمعون إلى الرئيس من أن حقن مطهر يمكن أن يقتلهم".

وفي تصريحات الخميس أيضا استعرض ترمب دراسة "ناشئة" من أبحاث وزارة الأمن الداخلي، تقول  إن فيروس كورونا يضعف بسرعة أكبر عند تعرضه لأشعة الشمس والحرارة والرطوبة، مما يزيد الآمال في أن يصبح أقل عدوى في أشهر الصيف.

من الجدير بالذكر أن عددا من الأمريكيين توفوا أو أصيبوا بإصابات خطيرة في الجهاز الهضمي، بعد تناولهم للمواد المطهرة المستخدمة في تنظيف المنازل.

ترجمة: الجزيرة