loader

الصين ترسل مساعدات طبية لنظام الأسد وسوريون يسخرون!

أثار خبر وصور نشرتها وسائل إعلام نظام الأسد عن إرسال الصين مساعدات طبية إلى نظام أسد للوقوف معه في ظل خطر تفشي وباء كورونا سخرية واسعة على مواقع التواصل.

وجاء في الخبر، الذي بث في وقت متأخر أمس الأربعاء، "وصول طائرة مساعدات طبية صينية إلى مطار دمشق الدولي"، واستقبالها من قبل وفد رسمي رفيع في نظام أسد يترأسه نائب وزير الخارجية فيصل المقداد.

إلا أن ما أثار السخرية شريحة واسعة من السوريين، على مختلف منصات التواصل، هو أن جميع الصور التي تم تداولها عن المساعدات الطبية التي احتفت بها وسائل إعلام أسد ونظامه على أعلى المستويات، لم تكن سوى "طردين" مغلقين الأول متوسط الحجم والآخر صغير.

سخرية واسعة
وما إن انتشرت الصور المرافقة للخبر حتى تلقفه مئات إن لم يكن آلاف السوريين على منصات التواصل بالانتقاد والسخرية.

و شملت العبارات الساخرة من الخبر ،" يا جماعة استهتار نظام الأسد وصل لحد مش طبيعي- مو مستاهلة طيارة وسفر ومعازيم،- الهدية على حجم المهدى إليه- استقبال وصحافة وتصوير وحلقات الدبكه وشريط تدشين والكماله معروفه".

ومن أبرز العبارات أيضا، " الكرتونتين مايساوون حق كورسين الطيارة"-  بكرة تطلع ماتشتغل حتى طوط مافي-  شكلهم جايبين عينات كمامات- ليش متلكفين كتير"، ومئات التعليقات الساخرة من هذا القبيل.

وبحسب صحة نظام الأسد فإنه لا يوجد سوى حوالي 30 إصابة بفيروس كورنا المستجد حتى الآن، توفي منها أربع حالات فقط، بينما تشير معلومات صادرة عن مصادر طبية بأن الإصابات المكتشفة تقترب من المئة في صفوف السوريين، وأكثر من مئة في صفوف الميليشيات الشيعية المتعددة الجنسيات التي تقاتل إلى جانب نظام أسد.