loader

بعد استشعار الخطر.. مطالبات بعودة رفعت الأسد إلى سوريا

طالب دريد الأسد، من ابن عمه بشار الأسد، بعودة والده "رفعت" إلى سوريا من منفاه في باريس، معللًا ذلك بخطورة المرحلة الحالية، التي تقتضي وجوده في بلده.

وقال "دريد" في منشور على صفحته الشخصية على "الفيسبوك": "إذا كانت الفترة السابقة تستدعي وجود الدكتور رفعت الأسد، في بلده وبين أهله، فإن الفترة الحالية والخطرة جدًا تستدعي وجوده أكثر وأكثر".

وأضاف معللًا طلبه أن "الدكتور رفعت الأسد ضمانة وصمام أمان وقوة لا يُستهان بها أبدًا، لما يملكه من إمكانيات وقدرة تحرك على جميع الأصعدة وفي شتى المجالات".

وأردف: "إنني أدعو بشار الأسد، لاقتناص هذه الفرصة التاريخية، بالطلب إلى الدكتور رفعت الأسد العودة إلى بلده وشعبه، لأن المسؤوليات التاريخية الملقاة على عاتق هذه الأمة تقتضي عودة هذا الرجل في هذا الوقت الحرج من تاريخ ومستقبل سوريا والمنطقة برمتها".

ويحاكم "رفعت الأسد"، البالغ من العمر 82 عامًا، حاليًّا في منفاه بفرنسا بقضية "إثراء غير مشروع"، حيث يتهم باختلاس أموال الشعب السوري لبناء إمبراطورية عقارية في فرنسا، بقيمة نحو 90 مليون يورو، بعد أن نفاه حافظ الأسد قبل نحو 30 عامًا بعد محاولة انقلاب فاشلة.