loader

مواطن سوري ضحية لكورونا في السعودية

أفادت مصادر إعلامية سورية أن مواطناً سورياً توفي في السعودية جراء إصابته بفيروس كورونا.
ووفقاً للمصادر فإن المواطن و هو من منطقة سرمين بمحافظة إدلب والبالغ من العمر 50 عاما ظهرت عليه أعراض الإصابة بفيروس كورونا قبل أكثر من أسبوع وجرى نقله إلى مشفى “الملك عبد الله” في مدينة جدة السعودية.
وكان المواطن السوري  يعمل في شركة لصناعة الرخام في السعودية.
وأوضح صديق المتوفى  أن المواطن السوري  ساءت حالته الصحية منذ عشرة أيام، بعد عودته من دولة البحرين، حيث كان في زيارة عمل تهدف إلى تجديد جواز سفر ولده الذي يعتزم السفر إلى قبرص لإكمال دراسته.
وأضاف " أن المتوفى كان يعاني من أمراض مزمنة أبرزها مرض السكري، وبعد وفاته أجرى الأطباء تشريح للجثة، وتبين أن سبب الوفاة هو فيروس كورنا الذي حمله من البحرين أثناء تواجده فيها.
يذكر أن صديق المتوفى ، نوّه إلى أن السلطات السعودية عقب ظهور نتيجة التحليل، أخضعت كامل أفراد عائلته للفحص الطبي، جاءت جميع النتائج سلبية، إلا أنهم يمتثلون لإجراءات الحجر الصحي المتبعة في البلاد