loader

ما حقيقة مقتل جنرال إيراني كبير في القصف الإسرائيلي على مطار الشعيرات

نفت وكالة أنباء ”تسنيم“ الإيرانية، الأربعاء، التقارير التي تحدثت عن مقتل رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في الجيش الايراني العميد أحمد رضا بوردستان، بغارة إسرائيلية على مطار الشعيرات العسكري بمدينة حمص في سوريا.

وكانت وسائل إعلام محلية، أكدت مقتل الجنرال في الحرس الثوري "أحمد رضا بوردستان" جراء قصف الطيران الإسرائيلي لإجتماع كان يترأسه في قاعدة الشعيرات الجوية .

ونقلت الوكالة المقربة من الحرس الثوري عن مراسلها العسكري ”حسين دليريان“، قوله خلال تغريدة له كتبها في حسابه الرسمي على ”تويتر“، معلقاً على نبأ مقتل العميد بوردستان، ”منذ دقائق اتصلت بالعميد بوردستان وتحدثت معه، وإنه موجود في إيران، والأخبار المنتشرة حول شهادته (مقتله) في سوريا خاطئة“.

وفي وقت سابق من ليلة أمس، ذكر ”بهنام قولي بور“ مراسل قناة ”إيران انترناشونال “ المعارضة، في تغريدة عبر حسابه الرسمي ”تويتر“، مقتل العميد رضا بوردستان رئيس مركز الدراسات الاستراتيجية في الجيش الإيراني.

والعميد احمد رضا بوردستان كان يتولى منصب نائب القائد العام لقوات الجيش الإيراني وهو من أبرز القادة العسكريين في إيران.

يذكر أنّ طائرات إسرائيلية قصفت مطار الشعيرات في حمص بأكثر من ثمانية صواريخ، مساء أمس الثلاثاء، وتحدثت وسائل إعلام النظام عن تصدي دفاعاتها لتلك الصواريخ دون تحقيق إصابات.