وزيرة الاقتصاد السورية السابقة: يجب تأمين معونات عاجلة للمواطنين

دعت وزيرة الاقتصاد السوري السابقة، لمياء عاصي، حكومة النظام إلى مراجعة سريعة للموازنة العامة وإلغاء بعض المشاريع، من أجل تأمين معونات عاجلة للمواطنين الذين تضرروا وتوقف عملهم نتيجة الإجراءات التي اتخذت في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وقالت الوزيرة : “الإجراءات الوقائية التي اتخذتها حكومة النظام ممتازة وفعالة جدا في مكافحة تفشي الفيروس، ولكن نتيجة ذلك أغلقت الكثير من المهن والحرف والمحال التجارية أبوابها، وتوقف دخل الناس الذين كانوا يعملون (مياومة) ويعيشون من دخلهم يوما بيوم”.

وأشارت إلى أنه “لا بد من مساعدتهم لتجاوز هذه الظروف الاستثنائية، من خلال منح الدولة لهذه الفئة مبلغ إعانة شهري أو اسبوعي بشكل مؤقت لهذه الأسر المتضررة”.

وأضافت الوزيرة السابقة: “بالتأكيد إن توفير هذه المبالغ ليس بالأمر السهل وليس ضمن إمكانيات الدولة حاليا، ولكن ومن أجل ذلك لا بد من مراجعة سريعة للموازنة العامة للدولة وإلغاء أو تأجيل بعض المشاريع والنفقات”.