loader

وفاة رضيع بعد طرد والدته من مستشفى جرمانا في دمشق (فيديو)

تداول سوريون، فيديو لطفل رضيع، توفي في العاصمة دمشق بعد طرد والدته من مستشفى جرمانا.

وظهر في الفيديو، امرأة تحاور والدة الطفل الذي لم يند عنه أي صوت، لتقول والدته إنه ميت، ثم تحمله المرأة وتقربه إلى الكاميرا، حيث قالت إن "هذه السيدة تعاني من مشاكل عقلية و تجلس بشكل مستمر على الرصيف “دون ذكر المنطقة بالتفصيل”، وأن أحدهم اغتصبها و لم نعلم بأنها حامل بسبب نوع لباسها الواسع.

و أضافت أنه بعد ولادتها تم التواصل من قبل أحد الأشخاص مع منظمة الهلال الأحمر السوري لنقل الطفل لأحد مراكز الرعاية والذي بدوره أوصلها وطفلها لمستشفى جرمانا، غير أنه المستشفى قام بطرها"، ولم يتسن لنا التأكد من مكان الحادثة.