loader

دفعة جديدة من قتلى الميليشيات الإيرانية في ادلب تدخل العراق

تواصل قوافل قتلى عناصر الميليشيات الإيرانية الوصول إلى الحدود السورية العراقية قادمةً من إدلب، بعد أن لقوا مصرعهم في المعارك الدائرة ضد الفصائل المقاتلة ضمن الهجمة التي تشنها قوات النظام على إدلب وريفها بغطاء جوي من قوات الاحتلال الروسي.

وكشفت شبكة "عين الفرات" عن وصول دفعة جديدة من قتلى الميليشيات الإيرانية بعد أقل من 24 ساعة من وصول دفعة سابقة إلى مدينة البوكمال شرق دير الزور، ضمن "رتل مؤلف من عدة آليات" تابعة للحرس الثوري الإيراني.

وقالت الشبكة، إن "دفعة جديدة من قتلى الميليشيات المدعومة إيرانياً والذين سقطو في معارك إدلب، وصلت إلى مدينة البوكمال الخاضعة لسيطرة الميليشيات الإيرانية وقوات النظام السوري شرقي دير الزور".

وضمت الدفعة - وفقاً للمصدر - "4 قتلى من أبناء ريف البوكمال، كانوا منضوين تحت لواء ميليشيا القاطرجي والفوج 47 الإيراني، وتسلمهم ذويهم، فيما تابعت السيارات المحملة بالجثث إلى مدينة القائم العراقية، فيما يبدو أن بقية القتلى هم عناصر عراقيون وإيرانيون وأفغان" مشيرةً إلى أنه "لم يتم التوصل إلى عددهم الكلي، بالإضافة لمعلومات عن وجود جثث 8 مشوهة وممزقة لقتلى الميليشيات تم دفنها على محاور المعارك بإدلب".