loader

مصدر عسكري يكشف سبب انسحاب الفصائل من أبو دفنة بعد استعادتها لساعات (فيديو)

كشف مصدر عسكري في المعارضة، اليوم الأحد، عن سببب انسحاب الفصائل من قرية أبو دفنة عقب وقت قصير من السيطرة عليها.

وقال مصدر عسكري، فضل عدم الكشف عن هويته، لوكالة “ستيب الإخبارية” إنَّ العمل العسكري تم اعتباره بالأعراف العسكرية كـ”إغارة” حققت عدّة أهداف وجرى بعدها الانسحاب.

وأشار المصدر إلى أنَّ الجبهة الوطنية للتحرير أعلنت عن تمكن مقاتليها من قتل أكثر من 19 عنصرًا لقوات النظام السوري، بينهم ضابط برتبة نقيب، وجرح نحو 5 آخرين، وإعطاب دبابة وعربة ناقلة جنود “بي إم بي” وتدمير مدفع ميداني عيار 130 ملم، واغتنام عدد من الأسلحة والذخائر.

وعن أسباب عدم اكتمال العمل وتثبيت السيطرة، أفاد المصدر بأنَّ القوات المشاركة واجهت أراضي زراعية طينية نتيجة الأمطار، وهو ما تسبب باستعصاء الآليات داخل الوحل وعدم قدرتها على المتابعة والوصول إلى هدفها، وهو ما أدى لاضطرار الفصائل لترك عدد من الآليات خلفها.

وأعلنت الجبهة الوطنية للتحرير، عن حصيلة خسائر ميليشيات النظام، في الهجوم الذي شنه مقاتلوها اليوم الأحد، على مواقع النظام في قرية أبو دفنة.

 وقالت الجبهة إن "عملية إغارة نوعية شنها مقاتلونا على مواقع عصابات الأسد في أبو دفنة في ريف إدلب الشرقي أسفرت عن مقتل وجرح العشرات من عصابات الأسد وإعطاب دبابة وعربة نقل جنود BMP وتدمير مدفع ميداني عيار 130 مم واغتنام عدد من الأسلحة الخفيفة والذخائر".

وسيطرت الفصائل المقاتلة، اليوم الأحد، على بلدة أبو دفنة بريف إدلب الشرقي.

وبدأت الفصائل عصر اليوم عملية عسكرية ضد مواقع النظام على محاور ريف إدلب الشرقي.