loader

تفجير مبنى لميليشيا المخابرات الجوية في درعا

أكدت وسائل إعلام روسية، بأن تفجيرا ضرب مبنى تابعاً للمخابرات الجوية التابعة لـ نظام أسد في ريف مدينة درعا، وذلك بعد يوم واحد من تطورات شهدتها محافظة درعا الخاضعة لعمليات تسوية مع نظام أسد، تمثلت بالسيطرة على حواجز لميليشيا أسد الطائفية واحتجاز عدد من العناصر من قبل شبان من أهالي درعا.

وأوضحت قناة روسيا اليوم أن التفجير نفذ تزامنا مع تصدي ميليشيا أسد لهجوم مجموعات مسلحة مجهولة على حاجز بين الحراك والصورة شرق درعا.
وأضاف أن مجموعات مجهولة مسلحة فجرت سوق الهال في مدينة طفس بريف درعا ظهر الأحد.
ويأتي هذا بعد أن قتل 3 عناصر من ميليشيا أسد وأصيب واحد آخر، إضافة إلى اختطاف 6 آخرين تمت لاحقا استعادة 3 منهم، نتيجة تعرض حواجز مخابرات أسد في بلدات تسيل والحراك والصنمين والكرك وناحتة والشيخ سعد والغارية الغربية والغارية الشرقية وانخل لهجوم من قبل مسلحين مجهولين.