loader

علي مملوك في القامشلي لدعوة العشائر العربية للانشقاق عن قسد

وصل "علي مملوك" نائب راس النظام للشؤون الأمنية، يوم الخميس، إلى مطار القامشلي قادماً من دمشق، على رأس وفد من "مكتب اﻷمن القومي"، للاجتماع مع اللجنة الأمنية وشيوخ العشائر العربية، حيث دعا العشائر العربية لسحب أبنائها من قسد .

وذكرت وكالة هاوار الكردية أنّ زيارة مملوك الخاطفة كانت عبر طائرة نقلته من مطار دمشق إلى مطار القامشلي الذي تسيطر عليه قوات النظام السوري، والقوات الروسية ويتوسّط منطقةً تديرها "قسد".

وعقد الاجتماع في مبنى النادي الزراعي الملاصق للمطار، والذي سبق أن استولت عليه القوات الروسية وحولته إلى ثكنة تابعة لها. وأضافت المصادر أن المجتمعين ناقشوا آخر التطورات الميدانية شمال شرقي سوريا، ونقاط انتشار قوات النظام على الحدود السورية-التركية بعد دخولها إلى المنطقة، إثر إبرام اتفاق بين النظام و"قسد".

ونقلت شبكة رووداو عن مصدر قوله إنّ مملوك اجتمع مع 20 شخصية من شيوخ ووجهاء العشائر في منطقة الجزيرة، لـ "تفعيل دور العشائر في حماية البلاد وعدم الانجرار في دعم المجموعات المسلحة بمختلف تشكيلاتها".

وتعد هذه الزيارة هي النشاط الأبرز لعلي مملوك منذ اقالته من منصبه كرئيس لـ"مكتب الامن القومي"، وتأتي تفنيداً للشائعات التي تحدثت عن اعفائه من مناصبه، خاصة أن مرسوم تعيينه نائباً لرئيس الجمهورية، لم يعلن بشكل رسمي.