loader

خريطة توضح التواجد الأمريكي في سوريا ما بعد عملية "نبع السلام"

تواصل القوات الأمريكية، سحب جنودها من سوريا، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بسحب كافة القوات من شمال سوريا، قبل أن يعود عن قراره بضغط من الكونغرس، ويبقي 200 جندي لحماية حقول النفط.

ونشر حساب "خرائط حروب الشرق الأوسط" على تويتر، خريطة توضح نقاط التواجد التركي، بعد الانسحاب من سمال سوريا، إثر إطلاق تركيا لعملية "نبع السام".

وتتركز القوات الأمريكية الباقية في سوريا، والتي قوامها 200 جندي فقط، بين دير الزور والميادين، لحماية آبار النفط في المنطقة، خشية سيطرة النظام عليها.

ودخلت، أمس الإثنين، قوات أمريكية قادمة من شمال وشرق سوريا العراق عبر الحدود مع إقليم كردستان العراق الشمالي.

وعبرت مركبات عسكرية أمريكية تقل جنوداً جسر معبر فيشخابور الحدودي المتاخم للمثلث الحدودي العراقي السوري التركي، باتجاه إقليم كردستان العراق.

وتجدر الإشارة إلى أن القوات الأمريكية متواجدة في منطقة التنف الحدودية مع العراق، ضمن قوات التحالف الدولي لمحاربة داعش.