loader

صور فضائية تظهر الدمار الذي حل ببلدة تل ملح نتيجة القصف الروسي

التقطت صور فضائية لبلدة تل ملح يوم يوم الأحد 28 تموز قبل ساعات من بدء الهجوم الهمجي على البلدة، وتم التقاط صور للبلدة بعد سيطرة ميليشيا النظام عليها لتظهر الصور دماراً كبيراً.

وسيطرت ميليشيا النظام المدعومة من روسيا على بلدة تل ملح بعد 10 محاولات لاقتحامها، وتمهيد ناري جنوني استخدمت فيه كافة أنواع الأسلحة الثقيلة، خلال 24 ساعة فقط.

وكانت الفصائل سيطرت على البلدة قبل أكثر من شهر في عملية نوعية دون إحداث أي أضرار في البلدة.

وقال أحد الناشطين بعد رؤية الصور إن "النظام دخل  بلدة تل ملح بعد أن حول منازلها لملح، وإن عبرت هذه الصورة عن شيء إنما تعبر عن عجز النظام وروسيا من إحراز أي تقدم إلا بعد اتباع سياسة الأرض المحروقة."

وانسحبت غرفة عمليات "الفتح المبين" من القرية إثر قصف هستيري استعملت فيه روسيا الأسلحة العنقودية والفوسفورية.