loader

ميليشيا PYD تقصف مدينة تركية وتوقع قتيل وجرحى.. والجيش التركي يرد

خاص - قاسيون: قتل مواطن تركي وأصيب 3 آخرين مساء اليوم الإثنين 22 تموز/يوليو 2019، بقصف من قبل ميليشيا وحدات حماية الشعب على مدينة "جيلان بينر" التركية.

في حين قصف الجيش التركي نقطة عسكرية  لميليشيا وحدات حماية الشعب، قرب قرية "علوك" شرقي رأس العين" وذلك ردا على مقتل المواطن التركي.

في السياق أخلت ميليشيا وحدات حماية الشعب، جميع حواجزها بريف مدينة  "رأس العين" في قرية تل حلف و الصناعة و طريق مدينة الحسكة بعد قصف الجيش التركي للنقطة العسكرية على الحدود السورية التركية.

وسبق أن حّذرت تركيا على لسان وزير خارجيتها "جاويش أوغلو"، من تحرك أحادي الجانب من طرفها، إذا تعثرت المحادثات بخصوص المنطقة الآمنة، شمال سوريا.

وقال وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو" الاثنين 22 تموز/ يوليو 2019، إذا لم تتم إقامة المنطقة الآمنة واستمرت التهديدات الموجهة لبلدنا، فسنبدأ العملية إلى الشرق من نهر الفرات، وإذا استمرت التهديدات التي تواجه أنقرة، حسب تعبيره

وأشار الوزير، إلى أن المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن المنطقة الآمنة تباطأت، معبراً عن خيبة أمل تركيا من عدم تنفيذ اتفاق مع الولايات المتحدة حول سحب القوات التابعة لمليشيا "قسد"، من مدينة "منبج" بريف حلب الشمالي،حتى الآن، رغم مرور أكثر من عام على التوصل إليه.