loader

دفنوه على عجل.. هكذا تخلّصوا من مرسي دون ضجة

رصد - قاسيون: سارع النظام المصري بقيادة عبد الفتاح السيسي لدفن الرئيس الراحل محمد مرسي بأسرع مايمكن، وجرى ذلك فجر اليوم الثلاثاء 18 حزيران 2019، بعد أقل من 24 ساعة على وفاته.

وكتب نجل مرسي "أحمد" تغريدة على حسابه عبر تويتر نعى خلالها والده "الشهيد": "نحتسب أبي الرئيس محمد مرسي عند الله من الشهداء، و عند الله تجتمع الخصوم، قمنا بتغسيل جثمانه الشريف بمستشفى سجن ليمان طرة وقمنا بالصلاة عليه داخل مسجدالسجن و لم يصل عليه إلا أسرته وتم الدفن بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين لرفض الجهات الأمنية دفنه بمقابر الأسرة بالشرقية".

وأكد محامي الرئيس المعزول "عبد المنعم عبد المقصود" أن أسرة مرسي حضرت مراسم الدفن مع عدد من محاميه، وسط إجراءات أمنية مشددة.

وأعلن التلفزيون الرسمي المصري وفاة الرئيس محمد مرسي أثناء جلسة محاكمته، مشيراً إلى تعرضه لنوبة إغماء توفي على إثرها، عن عمر ناهز 67 عاماً.