loader

ذبحاً بالسكين.. مقتل شابة مع شقيقها داخل خيمتهم بريف إدلب

في حادثة مروعة، استيقظ سكان مخيم "لستم وحدكم" غرب دير حسان بريف إدلب الشمالي، على جريمة قتل ذبحاً بالسكاكين راح ضحيتها شابة و شقيقها في ظروف غامضة.

وذكر مقرّبون من العائلة أن الفتاة القتيلة وتدعى "عبير عبود المحمد" تنحدر من ريف مدينة تدمر ، وهي يتيمة الأب وكانت المعيل الوحيد لوالدتها المريضة ولها أخ مريض أيضاً.

وكانت الفتاة ظهرت في شريط فيديو قبل أيام وهي تطلب مساعدةً لأخيها المصاب بمرض التوحد "محمد" وأمها المصابة بالشلل "فاطمة".

وتكررت في الآونة الأخيرة حوادث القتل في عدد من مناطق الشمال السوري، كان آخرها مقتل المدرس "مصطفى المصطفى" في بلدة البارة بريف ادلب الجنوبي.

وكان المدرس المتقاعد مصطفى المصطفى وحيداً في المنزل إذ كانت زوجته تشارك في زفاف ابن ابنتها مع بقية أفراد العائلة لتعود وتجده مقتولاً.