الرائد يوسف حمود: مجموعات من أبناء غرب حلب وإدلب آزرت الجبهة الوطنية

حلب(قاسيون)-أشار الرائد يوسف حمود الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني التابع للمعارضة السورية، اليوم الأربعاء، إلى أن مجموعات من أبناء ريف حلب الغربي ومدينة إدلب آزرت الجبهة الوطنية للتحرير، نافيا إرسال مؤازرات بشكل رسمي.

وأوضح: «مجموعات تشكلت من أبناء ريف حلب الغربي ومدينه إدلب وريفها تجهزت وغادرت إلى مناطق الاشتباك للوقوف إلى جانب الجبهة الوطنية للتحرير برد بغي هيئة تحرير الشام».

ونوه إلى أن «مدينه إدلب وريفها وريف حلب الغربي ليست بحاجة للمزيد من المقاتلين أو العتاد والسلاح وإنما تحتاج موقف موحد لكافة قادات الجبهة الوطنية للتحرير»، وتابع: «نحن على مشارف معركة حق وواجب لطرد الإرهاب في منبج وشرقي الفرات»

هذا وتدور اشتباكات بين هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية في ريف حلب الغربي وجنوب وشرق إدلب، إثر هجوم للهيئة على منطقة دارة عزة غرب حلب أدت للسيطرة عليها