قائد الفيلق الثالث: قوات النظام تلقت أوامر من روسيا بالانسحاب من منبج

حلب(قاسيون)-أكد «أبو أحمد نور» قائد الفيلق الثالث في الجيش الوطني السوري، اليوم السبت، أن قوات النظام السوري انسحبت من منبج بعد تلقيها أوامر من «قيادتها الحقيقية» المتمثلة بروسيا والميليشيات.

وقال «أبو أحمد نور»، في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي تويتر: «ذيول الخزي والعار تجرها قوات النظام السوري المنسحبة من قرى العريمة (بمنبج) بعد أن تلقت الأوامر من القيادة الحقيقة للنظام المجرم المتمثلة بروسيا والميليشيات الإرهابية المتنوعة».

وتابع القيادي بالمعارضة السوري: «أي هزيمة سيتكبدها النظام المجرم بعد تحرير منبج وعودتها لأهلها خاصة بعد بيان جيشه المزعوم أن وحداته دخلت ورفعت علمه فيها»، واستدرك: «الوطن سوريا الحرة وليس روسيا ولا إيران ولا الميليشيات الطائفية أو الانفصالية».

وفي وقت سابق الجمعة، زعمت وحدات حماية الشعب YPG، في بيان عبر وسائل التواصل الاجتماعي، خروج عناصره من المدينة، ودعوة قوات النظام إلى تسلمها، وإثر ذلك، أذاع النظام بيانًا مصورًا يعلن فيه دخول قواته المدينة.