loader

جاويش أوغلو: بقاء فرنسا في سوريا لا جدوى منه

وكالات (قاسيون) – صرّح وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، اليوم الثلاثاء، أنه إذا بقيت فرنسا في سوريا بهدف حماية الأكراد فإن ذلك «لاجدوى منه».

ونقلت وكالة وكالة الأناضول عن أوغلو قوله: «أبلغنا الأمريكيين بضرورة ألا يخدم انسحابهم من سوريا أجندة منظمة «ب ي د / ي ب ك» الانفصالية».

وأضاف «اتفقنا مع واشنطن على إكمال بنود خارطة طريق منبج قبل انسحاب الولايات المتحدة من سوريا».

وتابع «ماكرون أكد أن قواته ستبقى في سوريا، وإذا كان بقائها سيخدم مستقبل سوريا فلا مشكلة، ولكن إذا بقيت فرنسا في سوريا بهدف حماية وحدات حماية الشعب الكردية، فإن ذلك لن يفيدها ولن يفيد التنظيم».

جدير بالذكر أن فرنسا أكدت استمرارها بعمليات التحالف في سوريا، وأعلنت مؤخراً دعمها لوحدات حماية الشعب تجاه المخاطر التي تهدد الأخيرة.