loader

أنباء عن فرار البغدادي إلى أفغانستان عبر إيران

وكالات(قاسيون)-أفاد مصدر أمني باكستاني ومصادر من الجماعات الدينية الباكستانية بدخول زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي، وعدة مئات من عناصر التنظيم خلال الشهور الستة الماضية عبر الأراضي الإيرانية.

وقال زعيم إحدى الجماعات الدينية الباكستانية إن «غالبية القادمين من تنظيم داعش يوجدون حالياً في إقليم ننجرهار شرق أفغانستان، وأن زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي قد انتقل فعلياً إلى أفغانستان»، حسب قوله، ومر عبر الأراضي الإيرانية، وفقا لصحيفة الشرق الأوسط.

وأضاف مسؤول الجماعة الدينية الباكستانية، الذي طلب عدم الإفصاح عن اسمه، أن الاستخبارات الباكستانية (آي إس آي) رصدت تحركات كثيفة لأعضاء التنظيم، ومحاولتهم الولوج إلى مناطق القبائل الباكستانية، وأن من بين القادمين مئات من العرب، إضافة إلى مئات من غير العرب، قدموا كلهم من الأراضي السورية بعد انتهاء وجودهم هناك العام الماضي، وأن المهمة القادمة لأعضاء التنظيم هي عرقلة «طالبان» في الوصول إلى الحكم في أفغانستان، وإثارة الخلاف بين كل من باكستان وأفغانستان من خلال عمليات يقوم بها التنظيم في الأراضي الأفغانية والباكستانية.

وكان تنظيم الدولة قد شن عدة هجمات انتحارية مؤخراً في مدينة جلال آباد مركز ولاية ننجرهار على منشآت مدنية، منها مركز تمريض وآخر للجنة المهاجرين في مدينة جلال آباد، إضافة لاستهدافه اعتصاماً قامت به قبيلة شنواري في مدينة جلال آباد شرق أفغانستان.

وتأتي هذه الأنباء فيما تضيق قوات سوريا الديمقراطية المدعومة أميركياً الخناق على آخر معاقل تنظيم الدولة في شرق سوريا، وفقا للصحيفة.