loader

إدانات فلسطينية على قانون إسرائيلي جديد

وكالات (قاسيون) - أدانت اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، وحركة المقاومة الإسلامية حماس، اليوم الخميس، تصويت الكنيست التابع للاحتلال الإسرائيلي، على قانون القومية.

وقالت «حنان عشراوي» عضو اللجنة التنفيذية للمنظمة في بيان صحفي، إن «التشريع يهدف من أجل القضاء على الوجود الفلسطيني».

وأضافت «محاولات إسرائيل تثبيت مفاهيم الاحتلال والاستيطان ونظام الفصل العنصري، وإلغاء الوجود الفلسطيني، عبثية لن تمر، وسيبقى الشعب الفلسطيني صاحب الحق والأرض والرواية والحيز والمكان». 

بدوره قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية «صائب عريقات»، في بيان منفصل، إن «إسرائيل نجحت في قوننة الفصل العنصري وجعل نفسها نظام تمييز عنصري بالقانون». 

وأدان عريقات التشريع، وقال إنه «يعدّ ترسيخاً وامتداداً للإرث الاستعماري العنصري الذي يقوم على أساس التطهير العرقي وإلغاء الآخر، والتنكر المتعمد لحقوق السكان الأصليين على أرضهم التاريخية».

من جانبها، قالت حركة المقاومة الإسلامية حماس إن «إقرار الكنيست الإسرائيلي لقانون القومية، هو شرعنة رسمية للعنصرية الإسرائيلية».

وفجر اليوم الخميس، أقر الكنيست بصورة نهائية وبأغلبية 62 عضوا مقابل 55 وامتناع 2 عن التصويت القانون الذي ينص على أن «دولة إسرائيل هي الوطن القومي للشعب اليهودي». 

وينص القانون على أن «حق تقرير المصير في دولة إسرائيل يقتصر على اليهود، والهجرة التي تؤدي الى المواطنة المباشرة هي لليهود فقط" وأن" القدس الكبرى والموحدة عاصمة إسرائيل».

ويشير القانون إلى أن «الدولة تعمل على تشجيع الاستيطان اليهودي، وأن العبرية هي لغة الدولة الرسمية، اللغة العربية تفقد مكانتها كلغة رسمية».