loader

محمد علوش لأهالي مفقودي النظام: أبناؤكم قُتلوا والأسد كذب عليكم

ريف دمشق (قاسيون) – وجه رئيس المكتب السياسي في فصيل جيش الإسلام التابع للمعارضة السورية «محمد علوش»، رسالة إلى أهالي المفقودين من قوات النظام في الغوطة الشرقية.

وذكر علوش في تغريدة عبر موقع تويتر «إلى أهالي المفقودين من مؤيدي عصابة الأسد: أنتم أرسلتم أبناءكم لقتالنا وإخراجنا من ديارنا ووافقتم أن يستغلكم بشار ويقدم أبناءكم لأجل كرسيه وصفقتم له».

وِأشار علوش في الرسالة إلى أن المفقودين «قُتلوا وكذب عليكم أنهم أسرى ومفقودين ليهرب من غضبكم فهل ستتركونه دون حساب ولا تنسوا ان هذا المجرم يعتقل مئات الآلاف من السوريين».

يأتي هذا عقب الجدل الكبير الذي أثارته حادثة إخراج الأسرى من الغوطة الشرقية، إذ ادعت سلطات النظام أن لدى جيش الإسلام نحو 7000 أسير، ليتبيّن لاحقاً أن العدد لا يتجاوز الـ 300، وأن معظم عناصر قوات النظام قُتلوا خلال المعارك التي دارت على أطراف الغوطة الشرقية.